أفكار

السلام عليكم،

“ideas all existed in some form somewhere before.” scott Berkun

014 عدسة: المصور خالد العيسى

هذه التدوينة هي أول مسودة حفظتها في مدونتي، ولم أنشرها لأني لم أتممها حتى اليوم. بدأت بكتابة العنوان منذ سنة وكنت أريد توجيهه للطالبات عند اختيار فكرة لمشاريعهم أو حتى إيجاد فكرة لبحث ما .. ووجدت أن هناك طرق متبعة لاستخراج أي فكرة في أي موضوع.. هذه التدوينة ستساعدك في جلب أفكار جديدة لأي مشروع تفكر به بحسب تخصصك ..

قد تعتقد كما أعتقد أن الفكرة تسقط من السماء، وهذا أمر حقيقي وقد يقال عنه إلهام أو خاطرة بغض النظر عن المشروع.. لكن الامر الذي لا يعرفه البعض أنه يمكن توليد الافكار وتطويرها وتنقيحها وتنفيذها .. كما أنني مارست بعض تلك الطرق فعلاً ووجدت أنها مجدية .. ثم بحثت عن مزيد من الطرق لتوليد الأفكار ووجدت مصطلح: Design Ideation Process .. أي وصف لعملية التفكير لتصميم ما.. إذن فهي عملية محددة باستراتيجية وعلى مراحل..

اقراء المزيد

تعليق 29 | الزيارات: 8٬815 | التاريخ: 2009/09/05

السلام عليكم،

*قوانين حقوق الملكية لا تشمل الأفكار، فالأفكار ليس لها حقوق ملكية، ما لم تكتب فتكون الملكية للشكل – المقال أو الكتاب ..

كنت أقرأ تدوينة الأخ عصام الزامل عن عرض الأفكار ومشاركتها أو سرقتها… وبما أنني أحب التفكير بخط واضح وجدت تلك المقالة دعوة حقيقية في نشر ما يخطر ببالي من أفكار حالاً حتى لو كانت صغيرة الحجم.. بحجم فكرة ماء السبيل التي تقفز دائماً في عقلي .. فأجدني أتمنى أن يقوم بتنفيذها أحد … فحجم الأجر لا يقارن بصغر حجم الفكرة ..

الفكرة\
ماذا لو تطورت فكرة ماء السبيل المتواجدة حالياً كـ صنابير مياه في المساجد وفي بعض البيوت السكنية.. إلى وحدات (ماكينة) مياه تحمل عبوات مياه معدنية مثل مكينة المشروبات الغازية .. (في نفس الاماكن) حتى لو انتمت لأي شركة مياه في المنطقة ولكنها تقدم الماء (سبيل)؟

– سيكون الماء بارداً،
– صحياً (لا ينتقل عبر خزان لا يعرف مصدره الفعلي أو مستوى نظافته وتعقيمه)
– سنتأكد أن العبوة جيدة وليس صنبور (لا يعلم من شرب منه الماء عبر فمه مباشرة!)
– سيكون متناول اليد دون إهدار الصنبور…. والاسراف في الماء

الماء السبيل .. بشتى أشكاله وطرقه له أجر كل كبد رطبة شربت منه .. كما أنني أؤمن أننا لن نبلغ البر إلا بالانفاق مما نحب .. وأنا أحب الماء وسأحبه أكثر لو توفرت فيه شروط الصحة والنظافة وسهولة الوصول إليه ..

الفائدة: للشارب .. والأجر لمن وفره له .

حسناً، قالت لي خالتي يوماً: الماء وحده من لا تستطيعين رده إن ابتاعه أحد لك، لما يجلبه لك من حياة في نفسك.. فماذا لو توفر في كل مكان لكل أحد .. كما نحب!

فكرة بسيطة نستهل بها صندوق عرض الأفكار .. يا رب ارزقنا منفذ..

*من كتاب: كيف تؤلف كتاباً؟ لـ د.راشد بن حسين العبدالكريم

تعليق 20 | الزيارات: 6٬300 | التاريخ: 2009/08/28